كتابات

كتابات للحبيب محمد

إحترام الأنظمة الدولية

لما أراد رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يراسل الملوك  ، قال له بعض الصحابة إنهم لا يقبلون كتاباً إلا إذا كان مختوماً ، فاتخذ النبي صلى الله عليه وسلم الخاتم .. وجعل نقشه (محمد رسول الله ).

وفي عمله هذا عدة دروس..

الأول: مجاراته صلى الله عليه وسلم وتقبله لأساليب التعامل الدولية مالم تتعارض مع دينه ، واحترام الأنظمة. كما نحن اليوم إذا أردنا أن نتواصل مع العالم ينبغي لنا أن نفهم وندرس أساليب التواصل معهم.

الثاني: أنه أضفى على هذا العمل لمسته الإسلامية الخاصة فجعل ختمه (محمد رسول الله).

الثالث : درس في الأدب حيث جعل لفظ الجلالة (الله) هو الأعلى وإن كان في ترتيب النطق في الأخير، ومنه نستفيد في كثير من أعمالنا ومقتنياتنا بأن نجعل اسم الله هو الأعلى.

الرابع: الشعار الواضح لوقو- فهو بسيط وواضح ويشير إلى المهمة مباشرة ، وهذا هو وظيفة الشعار .

بعد هذا كلٌ في شركته وعمله إذا أمسك (الختم) فليستشعر أنه سنة الحبيب صلى الله عليه وسلم..

كم في مدرسة النبوة من منافع .. صلى الله عليه وسلم

مارس 14, 2019

Pin It on Pinterest

Shares
Share This