كتابات

كتابات للحبيب محمد

الأطفال في مجلس الشورى

عُرف أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه بأنه كان يفسح المجال لبعض صغار السن من عمر البلوغ أو المراهقة لحضور مجالس الشورى بل ربما كان يوجه سؤاله إلى ابن عباس وهو صغير السن ، وليس ذلك بغير .. فإنه أدرك ذلك في مدرسة النبوة ..

انقدحت هذه الفكرة ولمع له سرها .. عندما كان في مجلس رسول الله صلى الله عليه وسلم مع كبار الصحابة فسألهم رسول الله عليه الصلاة والسلام عن شجرة شبيهة بالمؤمن ، فجالت افكارهم في غريب الأشجار ولم يعرفوا الجواب .. فأخبرهم النبي أنها النخلة ..

فلما خرجوا قال عليدالله بن عمر لوالده : لقد كنت اعرف أنها النخلة ولكني استحييت أ ن أتكلم وكبار اصحاب رسول الله وأنت في المجلس..

فهؤلاء الشباب الصبيان الصغار كانوا يحضرون مجالس رسول الله مع الكبار ..

قال عمر: لو تكلمت لكان أحب إلي من كذا وكذا ..

ومن ذلك الحين فهم عمر الدرس .. وأن الصغار لهم حدة في التفكير ، وزوايا يفكرون فيها قد تخفى على الكبار.

ونحن اليوم نحتاج أن يحضر صغارنا مجالس كبارنا ، العائلية والعلمية .. بل حتى مجالس الشورى ، وكم أجرى الله من خير على يد طفل الهمه الصواب.

 

وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

مارس 14, 2019

Pin It on Pinterest

Shares
Share This