الدورة الاربعينية

الدورة الاربعينية - دروس مباشرة للحبيب في كتابين الاربعين في اصول الدين للامام الغزالي و الاربعين النووية .

الاربعينية – الدرس الاول المقدمة

مارس 9, 2019 | 0 تعليقات

الاربعينية – الدرس الاول المقدمة

يوم الخميس الموافق: ٣٠/٦/١٤٤٠

 

لماذا الدورة الأربعينية ؟

  • الأربعين يوم فيها حكمة، وفيها إشارات ودلالات في كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم ، منها أن الله تعالى جعل الموعد الذي واعد فيه سيدنا موسى شهراً و زاد عليه عشراً من الأيام أو الليالي فصارت أربعون ليلة.
  • قال تعالى:(وَوَاعَدْنَا مُوسَىٰ ثَلَاثِينَ لَيْلَةً وَأَتْمَمْنَاهَا بِعَشْرٍ فَتَمَّ مِيقَاتُ رَبِّهِ أَرْبَعِينَ لَيْلَةً) ، أمر الله سيدنا موسى أن يختلي ٤٠ ليلة.
    • رجع موسى من تلك الخلوة بأنوار القدس إلى قومه فوجدهم فتنوا بالعجل، فحطم ذلك الصنم ودعا على السامري فابتلي بالمرض من دعوة موسى.
  • في ذلك إشارة إلى أن الأربعين يوما كفيلة بأن تعد المؤمن لإستقبال أنوار الحق سبحانه وتعالى ولمواجهة الفتن.
  • *وقال صلى الله عليه وسلم: (وعجل أمتي الدينار والدرهم ).

  • أهل التزكية أخذوا من هذه الآية ومن غيرها، أن الأربعين يوما كفيلة بأن تغير الإنسان إذا عود نفسه شيئاً.
  • المنجاه من الفتن والحجب والانشغالات أن يكون للعبد همة ولو متعلقه بفتره زمنية معينة يكون فيها مقبلاً على الله فإن ثبت أربعين يوما؛ بعدها ستصادفه الفتوحات الإلهيه بإذن الله. ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من أخلص لله أربعين يوما ظهرت ينابيع الحكمة من قلبه على لسانه).
  • قال صلى الله عليه وسلم ( مَن صلى لله أربعين يومًا في جماعة يدرك التكبيرة الأولى كُتبت له براءتان : براءة من النار ، وبراءة من النفاق “). هذه ضمانة ربانية على لسان الحبيب صلى الله عليه وسلم، تقفز فيها مباشرة إلى أن يختم على قلبك بخاتم الإيمان.
  • المرأة لا تستطيع الخروج ولا تجد الجماعة دائماً أوقد تمر عليها أيام دورتها فماذا تفعل ؟ تحاول قدر المستطاع أن تصلي الجماعه وأن تدرك الصلاة في أول الوقت مدة أربعين يوما ليتحقق لها هذه البشارة.
  • ورد في الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم: (من صلّى في مسجدي أربعين صلاة لا تفوته تكبيرة الأولى كتب له براءة من النار وبراءة من العذاب وبراءة من النفاق) ، النبي صلى الله عليه وسلم يعطينا مدداً خاصاً ببركته وييسر الطريق لأمته فأعطانا أيسر من الأربعين يوماً وهي أربعين صلاة في مسجده، أي مايعادل ٨ أيام وكثير من السلف وعقلاء زماننا يعتكف في المسجد ٨ أيام .
  • هناك دلائل لطيفة جميلة في الاربعين يوم ،منها أن النبي عليه الصلاه والسلام قال: (إن أحدكم يجمع خلقه في بطن أمه أربعين يومًا نطفة ثم يكون علقةً مثل ذلك، ثم يكون مضغةً مثل ذلك، ثم يرسل إليه الملك فينفخ فيه الروح).
  • المؤمن يجدد التكوين الداخلي عنده إذا اجتهد في ضبط نفسه وإصلاح نفسه ومسك زمام نفسه في وجهته إلى ربه أربعين يوما.
  • الاربعين يوم كفيلة بالتحويل اما للخير او للشر.

الخطوات العملية:-

* تجديد النية الصالحة بينك وبين الله سبحانه بأنك تحضر الدروس رغبة في الإنتفاع بما يقربك الى الله مع حسن ظن بما يقال خلال الدرس.

* الاخلاص لله في صدق الاقبال عليه سبحانه خلال هذه الاربعين اليوم.

* المواظبة على الصلوات الخمس في جماعة و إدراك التكبيرة الاولى مع الإمام. ، والمرأه تحرص ان تصلي الصلاة في اول الوقت ان لم يتيسر لها الجماعة.

* مطالعة الكتب قبل الدرس ، وكتابة الملاحظات او الفوائد خلال الدرس.

* التوجه الى الله بهمة وصلاة بعض الركعات في جوف الليل متوجها الى الله :-

تدعوا لنفسك ان يصلحك الله وان يقبلك في هذه الايام وان ييسر لك السير والطريق اليه سبحانه وتعالى.

2 تدعوا للحبيب محمد بتحقيق الاخلاص والصدق والقبول عند الله والنفع لخلق الله.

3 تدعوا لاخوننا المشاركين في الدورة خصوصا.

* المحافظة و المواظبه على قراءه قسط من كتاب الله (جزء او نصف جزء او ربع جزء).

     

     

    0 تعليق

    إرسال تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    Pin It on Pinterest

    Shares
    Share This